الجمعة , يناير 20 2017
الرئيسية > سياسة > عبد الحميد الإبراهيمي يعود للجزائر

عبد الحميد الإبراهيمي يعود للجزائر

عاد، أمس الأحد، عبد الحميد الإبراهيمي الوزير الأول في عهد الرئيس الشادلي بن جديد إلى أرض الوطن.

وكشفت مصادر للنهار أن عبد الحميد الإبراهيمي عاد إلى الجزائر عبر رحلة الخطوط المغربية، أين كان في إنتظاره محاميه الخاص، كما تفاجأ الإبراهيمي للتسهيلات التي وفرتها له مصالح الشرطة بالمطار. للإشارة عبد الحمدي الإبراهيمي كان مقيم في لندن وهو من أشد المعارضين للحكم منذ مطلع التسعينات، وهو مفجر فضيحة 26 مليار وهرب دون تقديم أي أدلة للقضاء.
http://www.ennaharonline.com/ar/national/264559-%D8%B9%D8%A8%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%AD%D9%85%D9%8A%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D9%88%D8%B2%D9%8A%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%88%D9%84-%D9%81%D9%8A-%D8%B9%D9%87%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%A6%D9%8A%D8%B3-%D8%A8%D9%86-%D8%AC%D8%AF%D9%8A%D8%AF-%D9%8A%D8%B9%D9%88%D8%AF-%D9%84%D9%84%D8%AC%D8%B2%D8%A7%D8%A6%D8%B1.html

بالفيديو عبد الحميد الإبراهيمي في تصريح حصري للنهار هذا سبب عودتي إلى الجزائر
في تصريح حصري للنهار ، قال عبد الحميد الإبراهيمي الوزير الأول في عهد الرئيس الشادلي بن جديد أنه عاد إلى الجزائر لأنها البلد التي ولد وترعرع فيها وأن له عائلة في الجزائر.

وقال الإبراهيمي أن خروجه من الجزائر كان لأسباب معروفة، مشيرا أن خروجه كان لمدة 6 أشهر إلا أن الظروف التي وجدها في كانت مناسبة، و هوما جعله يبقى في المنفى. خلال تصرحه لقناة النهار حول شعوره بالعودة إلى الجزائر لم يتمكن عبد الحميد الإبراهيمي أن يتمالك نفسه وبدأ بذرف الدموع أمام الكميرا، حتى أنه لم يستطع أن يكمل الحديث. للإشارة عبد الحمدي الإبراهيمي كان مقيم في لندن وهو من أشد المعارضين للحكم منذ مطلع التسعينات، وهو مفجر فضيحة 26 مليار وهرب دون تقديم أي أدلة للقضاء. من جهته قال المحامي عبد الحفيظ كورتل في تصريح للنهار أن عبد الحميد الإبراهيمي هو أول مسؤول يتحدث عن قضايا فساد في زمن الحزب الواحد.
http://www.ennaharonline.com/ar/national/264569-%D8%A8%D8%A7%D9%84%D9%81%D9%8A%D8%AF%D9%8A%D9%88-%D8%B9%D8%A8%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%AD%D9%85%D9%8A%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85%D9%8A-%D9%81%D9%8A-%D8%AA%D8%B5%D8%B1%D9%8A%D8%AD-%D8%AD%D8%B5%D8%B1%D9%8A-%D9%84%D9%84%D9%86%D9%87%D8%A7%D8%B1.html

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *