اوقفت امس مصالح الدرك الوطني مدير اقامة الدولة عبد الحميد ملزي للتحقيق معه قضايا تتعلق بتعاملات خارج القانون، وقامت مصالح الدرك بسحب السلاح من ملزي بعد اطلاقه النار في عرس ابنه الذي اقامة داخل اقامة الدولة مؤخرا، ويجري التحقيق مع الموقوف في عدة شكاوى ضده متعلقة اساسا بتعاملات تجارية واقتصادية فيها شبهة الفساد وقد راج مؤخرا ان ابن ملزي اشترى شركة فيطاجو بمبلغ خيالي تجاوز 900 مليون دولار وراج انه دفع منها 300 مليون دولار نقدا بالإضافة الى التحقيق معه حول حسابات متهم بامتلاكها في بنوك أجنبية.

عاجل – التحقيق مع عبد الحميد ملزي مدير اقامة الدولة وسحب السلاح منه

درك شراقة يُجرد مدير إقامة الدولة من سلاحه
قامت الفرقة الإقليمية للدرك الوطني للشراقة بسحب رخصة امتلاك السلاح من مدير إقامة الدولة، حميد ملزي، ووفق ما نقله الموقع الالكتروني “الجيري فوكيس” فان “الرجل النافذ مدير إقامة الدولة قد تم سحب السلاح منه من طرف قائد قطاع شراقة للدرك الوطني” .

وحسب المصدر ذاته، فان هذا الإجراء شمل كذلك العديد من إطارات يعملون رفقته في إقامة الدولة، على غرار مدير المصالح التقنية بإقامة الدولة “م.حطابي”، وكذلك مدير الأمن بإقامة الدولة، “م.رازم”، فضلا على مدير الإيواء ونائب حميد ملزي “م.رزقي”، يضيف المصدر

diar-echems-19052009-demonstrations5

Share.

تعليقان

Leave A Reply